كيف أؤمن وقد جعلتم الإيمان أشبه بالكفر؟

الكاتب: فرح شما التاريخ: 20 فبراير 2014.

suicide 231835كيف أؤمن وقد جعلتم الإيمان أشبه بالكفر؟

ففرّقتم به البلاد ونشرتم به الفساد وقتلتم به العباد

وكل هذا باسم الدين والعبادة

يا من باسم الله يتّمتم الأولاد

يا من باسم الله سرقتم وكذبتم وهدمتم بيت من أشاد

لتعيشوا في قصور أشيدت من طوب الظلم والاستعباد

فهل ستُجيبنا أيها المنادى؟

فقد سئمنا الكلام دون إفادة

سئمنا الشعر والغناء والإنشاد

سئمنا حركات الإصلاح والتطرف والحياد

سئمنا الرؤساء ومجالس الأمن والقيادة

سئمنا مَن تمسّك بالدين ومن ارتاد

سئمنا سئمنا وسنسأم بازدياد

فهل من قيمة للدستور تحت ظل الاستبداد؟

جلستُ مع نفسي فلم أجد نفسي

احتللت أنا أيضا

في داخلي سجن سياسي، في داخلي مستوطن، في داخلي رجل يحمل سلاحاً

وآخر يبحث عن التخلف

في داخلي امرأة نطقت بحرف سقط على آذان لا تسمع

في داخلي طائرات وتفجيرات

في داخلي مصلون يسجدون لله وفي جوفهم قلوب لا تخشع

في داخلي بلاد عربية باتت تضر ولا تنفع

فكيف أؤمن وقد أصبح في داخلي عدو لا يفزع؟

تُعاديني عروبتي

تذوب في صدري كالثلج كحرب باردةٍ ثانية

تُعاديني.. تمنعني من التجول، لا تسمح لي بالعبور، لا تختم لي على جواز السفر

تُعاديني.. تلك التي تدور في الشوارع باحثةً عن حكومة أجنبية تأويها

تدور من ضابطٍ إلى ضابط، من سفارةٍ إلى سفارة ولا أحد يلاقيها

تُعاديني عروبتي

تذوب في صدري كالثلج كحربٍ باردة ثانية

فكيف أؤمن

وقد أصبحت عروبتي كامرأةٍ مقطوعة في الشوارع زانية؟

هجرنا العلم فهجرنا واتخذنا سبيل المرح والجهل

يا أمة اقرأ، ماذا قرأتم؟

فضّلتم كل شيء على العقل

طلبنا العلم في الخارج وكذلك سيفعل أولادنا

فكيف أؤمن ما دمتُ أطمح بأن أعيش في بلادٍ ليست بلادنا؟

كيف أؤمن وقد جعلتم الإيمان أشبه بالكفر؟

ففرقتم به البلاد ونشرتم به الفساد وقتلتم به العباد

وكل هذا باسم الدين والعبادة

يا من باسم الله يتّمتم الأولادَ

يا من باسم الله لن تنالوا شيئاً ما دمتم تظلمون العبادَ

فافعلوا ما شئتم وادعوا ما شئتم

فقد آمنتُ به، فكيف لي أن أؤمن بكم؟

فاخذوا مناهجكم

فإني قد أعلنتُ بكم الإلحادَ

غير مصرح بإدلاء التعليقات

send-article

مقــالات

الانتخابات البرلمانية.. موقفنا الراهن

we
قد يتبادر إلى الذهن أن رفضنا المشاركة في الانتخابات التي تُجرى كلّ أربع سنوات في العراق، يأتي من تشددٍ في موقفنا…

الشهيد الخالد سلام عادل في ذاكرة العراق

Ar-Radi
تصدر في بغداد شهريا مجلة بعنوان ( أوراق من ذاكرة العراق ) يحررها الصحفي والاعلامي شامل عبد القادر، يتناول كل عدد منها…

1.5مليون عراقي فقدوا حياتهم 

ماذا فعلت الامم المتحده ومنظماتها 

ماذا فعلت منظمات حقوق الانسان 

مجموعه من الكذابين تجار الكلمه 

والدم لاغراض سياسيه ....نحن 

نحتقركم 

 

بلا رتوش

أحد تنابل ال سعود.... العريفي

10441041 10203840062036190 845298716187010182 n
الى متى تبقى الشعوب العربيه تساق الى المذبح ؟ أين المثقفين ؟ أين الاحزاب اليساريه ؟ يا حيف !!!!

إستفتـــاء!

الموضوع: هل تعتقد أن مشروع القانون الجعفري يعمق الانقسام المذهبي والمجتمعي في العراق ؟

نعم - 86.7%
لا - 13.3%

من مكتبة الفيديو

أحدث التعليقات