بالفديو وعلى الهواء الديمقراطيين المدعومين من الغرب يجبرون مدير محطه على الاستقاله

الكاتب: المشرف العام التاريخ: 20 مارس 2014.

704010طالبت منظمة العفو الدولية بإجراء تحقيق في الهجوم الذي شنه نواب من حزب "الحرية" الأوكرانية على القائم بمهام رئيس تحرير القناة الوطنية الأولى في أوكرانيا ألكسندر بانتيليمونوف.وقالت خبيرة المنظمة في شؤون أوكرانيا خيزا ماكغيل: "من الضروري إجراء تحقيق سريع في هذا الهجوم على حرية التعبير وتوجيه الاتهام إلى المسؤولين عنه". وأضافت أنه يتعين على السلطات الأوكرانية أن تؤكد بسرعة أن بلادها تحافظ على حقوق الإنسان الرئيسية، وأن أحدا لن يواجه التمييز بسبب مواقفه السياسية والقومية.كما جاء في بيان للمنظمة أن أحد المهاجمين عضو في لجنة البرلمان الأوكراني لشؤون حرية التعبير إيغور ميروشنيتشينكو.وأعربت ماكغيل عن استغرابها من مشاركة عضو اللجنة البرلمانية لشؤون حرية التعبير في هذا الهجوم.وكان نواب البرلمان من حزب "الحرية" في 18 مارس/آذار، أجبروا القائم بمهام رئيس تحرير القناة الوطنية الأولى في أوكرانيا ألكسندر بانتيليمونوف بالقوة على صياغة إعلان الاستقالة. ويظهر شريط الفيديو الذي نشر في الإنترنت أن النواب ضربوا بانتيليمونوف على وجهه ورأسه.ووعد القائم بمهام المدعي العام الأوكراني أوليغ ماخنيتسكي بإعطاء تقييم موضوعي لتصرف النواب.

غير مصرح بإدلاء التعليقات

send-article

مقــالات

الانتخابات البرلمانية.. موقفنا الراهن

we
قد يتبادر إلى الذهن أن رفضنا المشاركة في الانتخابات التي تُجرى كلّ أربع سنوات في العراق، يأتي من تشددٍ في موقفنا…

الشهيد الخالد سلام عادل في ذاكرة العراق

Ar-Radi
تصدر في بغداد شهريا مجلة بعنوان ( أوراق من ذاكرة العراق ) يحررها الصحفي والاعلامي شامل عبد القادر، يتناول كل عدد منها…

1.5مليون عراقي فقدوا حياتهم 

ماذا فعلت الامم المتحده ومنظماتها 

ماذا فعلت منظمات حقوق الانسان 

مجموعه من الكذابين تجار الكلمه 

والدم لاغراض سياسيه ....نحن 

نحتقركم 

 

بلا رتوش

أحد تنابل ال سعود.... العريفي

10441041 10203840062036190 845298716187010182 n
الى متى تبقى الشعوب العربيه تساق الى المذبح ؟ أين المثقفين ؟ أين الاحزاب اليساريه ؟ يا حيف !!!!

إستفتـــاء!

الموضوع: هل تعتقد أن مشروع القانون الجعفري يعمق الانقسام المذهبي والمجتمعي في العراق ؟

نعم - 86.7%
لا - 13.3%

من مكتبة الفيديو

أحدث التعليقات