للكاتب رأي

من منكم رأى يوما

الكاتب: أدونيس آرامي التاريخ: 08 فبراير 2014.

13894844835336من منكم رأى يوما مئذنه تعارك مئذنه ...؟؟؟؟

من منكم رأى يوما سورة قرآن تحارب أختها  ....؟؟؟؟

من منكم رأى آيات تذبح آيات  ...؟؟ , أنا رأيتها !!!!!

من منكم رأى يوما كلمات مرهقه تبحث عن سطر لتتكئ عليه ... ؟؟؟؟

من منكم رأى يوما كلمات تتلوى من الالم ... ؟؟ من منكم رأى الكلمات تبكي ... تذرف دموعا وأشلاء بشر... ؟؟؟  أنا رأيتها أمامي !!!! و  لملمت دموع أشلائها المبعثرة في محبرتي لاجعل منها حبر مقدس أكتب بها كلمات , لكن ليست كبقية الكلمات .لم  يبق في جسد أمتي موضع شبر الا و قد مزقته طائفه أو عشيره أو حقد غريب استوطن بها  , لم يبقى في جسد أمتي الا الخوف والدماء والدموع  , لم يبقى فينا الا ظلال تتألم  تبحث عن انسان  و تبحث عن  "حقيقه"  في درب من الآلام و الاشواك , فوجدت نفسي أمسك يدها و أبحث معها في ثنايا الخوف عن "كلمة حق" تخشى سجانها . أبحث عن أسباب لحياتي في عيونكم و دموعكم  لاكون أهل للحياة ,  فالحياة هي عشيقتي و أنا عشيقها, و من يعشق الحياة لا يعشق المناطق الوسطى الصامته , فالصمت كالموت و الصمت لغة الموت فأن أردت أن تكون جثمانا فتحت الثرى مكانك , لا مكان لك على صدر التاريخ , فالتاريخ  يضع على صدره أوسمة , لمعان بريقها يقض مضاجع الليل , و من منكم رأى على صدر التاريخ وسام " لوجوه متقاعسة " !!!!  فليرجمني  اذن .

الحياة  تعشق فقط من يستحقها  , الحياة لا ترضع أبنائها حليب " طبل وزمر" المهرجانات , فالمهرجانات لا تحرر .. لا أرض ولا انسان , و الحياة لا تروي ظمأ أطفالها بماء الهتافات والمسيرات , فالمسيرات لا تبني أجيال وطن و لا تصنع وطن , الحياة لا تعشق  الخطابات و الشعارات , الحياة تعشق فقط أبناءها الاشداء المدافعين عنها , ففي غبار أحذيتهم تستحم  و بعرق أجسادهم  تتعطر , تلتحف جفونهم حيث تغمض عيناها و تنام , الحياة لا تنتظر النصر من السماء و لا من عيون السماء ,  لان عيون السماء جفت ,  لم يعد لديها دموع لتبكيك , فهي بكت من أجلك قرون  , و قرون قد جففت مآقيها .

هل حملت السلاح لتدافع عن وطنك وعن عرضك و دارك ؟؟؟ أو هل حملت الشاش و القطن لتسعف جريح  , يصون لك بلدك ؟ هل حملت الزاد و الماء لأخيك" الجندي" الذي يدافع عنك و يدفع ثمن أخطائك ؟؟؟؟ هل تستحق عشق الحياة لك ؟؟؟ أنا أحارب , رغم جراحي التي تنزف .نحن اليوم على مفترق طرق وعلينا أن نختار !!! اما أن نختار الفراش و المقاهي و ألف ليله وليله و الشعارات و الخطب وحليب الخطب ونفاقه ودجله واما أن نختار الحياة حتى نستحق الحياة  لنكون بحق أبناء الحياة .

خمسة قرون ونحن نعيش العقم الفكري , خمسة قرون من الظلام و آفات الظلام , أصبحنا أمة تجتر كل شيىء  و أي شيىء , نحن فقط نستهلك ما ترميه لنا كل الامم , الحاكمه و الصاعدة و الناشئه و الغير ناشئه والتي قد تنشأ , نحن أمة تعيش فقط على الفتات , و هل الامه التي تعيش على  فتات الامم تستحق الحياة ؟؟؟ شكرا لك أيها العقل العربي .

لقد أصبح هلال الله الخصيب  مزرعه لكل سفهاء الارض , لم تبق حشرة في هذا الكون الا و زرعت جراثيمها فينا , و نحن مازلنا جالسين في منازلنا و مقاهينا  نتكلم و نتثاءب و نشتكي و نبكي ونلوم ونحلل و نفسر ونفعل كل شيىء الا أن نحمل سلاحنا وندافع عن وجودنا , لا بل نقف على الاطلال و نتساءل ونتباكى , لماذا , و لعل  و حيثما !!!!, هل الوقوف على ركام الاطلال سيحمي أرضك ؟؟؟    .  فقدنا كل شيىء , كل شيىء , فقدنا وطننا و حب وطننا , فقدنا هويتنا و حب هويتنا , نحن اليوم مواطنين  بلا هويه و بلا وطن , لقد أصبحنا كل شيىء الا هلاليين !!! أصبحنا عثمانيين وايرانيين و اعرابيين و روس و فرنسيين وانكليز و أميركان و حتى موزنبيقيين , وكل شيىء الا شاميين وعراقيين , هل نحن نستحق الحياة ؟؟؟؟ فقدنا الارض و السماء , لاننا لم نفهم قيمة الارض و لم نفهم السماء ولا رسل السماء  و لا حتى رسالة السماء , لم نفهم سماوات الامم وصراعاتها وصراعات وجودها ,  جعلنا من جسدنا الضعيف مطيه لصراع الامم فتشظى , أصبحت دمائنا وقود لدباباتهم و مدرعاتهم  و حتى لمدافئهم ,  و اصبح برميل دم الانسان الهلالي أرخص من برميل النفط  والكاز , هل نستحق الحياة ؟؟؟؟؟؟. الدين أيها الساده أصبح  لدى دعاة الدين السياسي أفضل و أرخص " سم "  يقدموه لنا كي ينهش فينا  , الدين " سم زعاف" تستخدمه الامم من أجل تدميرنا , وتفتيتنا و من أجل الغاء هويتنا , الجميع و بدون استثناء و لا يوجد استثنائات في دفاتري , لو كان هؤلاء يعرفون الاسلام و نبيه و يخافون الله و يتقونه لما فعلوا هذا , الامم مصالح , و حضارات تمتص حضارات و الكل يريد امتصاصنا ونحن لم نع  ذلك حتى الان  , نحن لا نستحق الحياة لاننا أغبياء , لكن ليس بالوراثه بل بالدين و عباءة الدين ولحيته , لان الذي يتستر بالدين ويدعم الطائفه  هذا مجرم بحق المجتمع ولا يخاف الله لانه لو كان يعرف من هو الله و ما هو الله لما كان أشعل الفتيل في برميل البارود حتى انفجر , الهلال الخصيب عاش دائما و أبدا على التعايش الى أن أتى الاسلام السياسي بدأ يسحب من مواطن الهلال الخصيب هويته ويضع مكانها الهويه الطائفيه المدمرة للمجتمع !!!!! هل هذا الذي يختبئ تحت عباءة الاسلام يريد الخير لنا ؟؟؟؟؟؟. الذي يريد الخير لنا و يريد أن يحافظ على حياة المسلمين و غير المسلمين لا يدعم الطوائف و لا المذاهب لان من يدعم الطوائف و المذاهب يشعل براميل البارود , و مجتمعنا ما زال هش , لان قرون  الظلمات التي زرعها "العثماني الحقير "  ما زالت آثارها فينا و المجتمع  الهش أن رميت فوقه القليل من البارود حتما سينفجر و انفجر , من  يدعم  الحركات الاسلاميه يريد تدمير البنيه الافقيه للمجتمع سوأ عن قصد أو بغير قصد لان  دعم هذه الحركات يعني تفكك المجتمع في الهلال الخصيب و أنت تريد لهذا المجتمع أن يتفكك , والله يقول " أن خلقناكم من ذكر و أنثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا و ان أكرمكم عند الله أتقاكم  , " ص " .  الله  لم يقل  " جعلناكم شعوبا و قبائل كي نقطع أوصالكم و نفتت مجتمعكم , و عندما تدعم الطائفه أنت تفتت و تقسم و تدمر مجتمع , هل أنتم يا دعاة الاسلام السياسي أتقياء و كرماء عند الله عز وجل ؟؟؟؟؟ هل أنتم مسلمين بحق ؟؟؟؟ 

ثلاثة أعوام و الدماء تسفك , لم يبقى في جسدي شبر الا  و فيه  ضربة من تائه أو طعنة من جاهل أو رمية  تاجر , و ها نحن اليوم نموت موت الاغبياء و العقل العربي مازال يدور حول ذاته , هو  و بلاده و أوطانه , ومازال أردوغان مخمورا يغني  كمان ياربي أمان عند سماعه أصوات أحفاد لورنس , هل نحن نستحق الحياة ؟؟؟؟ .  ما نراه اليوم على أرض الهلال الخصيب هو كباش أمم  تتصارع , و نحن ندفع ثمن صراع  كباش هذه الامم , نحن من أدخلنا هذه الامم الى منازلنا و شاشاتنا و عقولنا , العثماني باع بيت المقدس و أخذ لواء اسكندرون مكانها , خصيان الصحراء باعوا فلسطين من أجل يصبحوا " طويل العمر "  العراق دمر لانه مصنع المبدعين , أحفاد لورنس أخذوا  لبنان الى الطائف و جعلوا منه دولة طوائف , و من الذي أدخل أردوغان السفاح و حماس الماسونيه الى قلاعنا ولماذا ؟؟؟ ولمصلحة من ؟؟؟ لو أتيت بطفل عمره خمس سنوات و قلت له "حماس أخوانيه"  زائد  "الاخوانيه عثمانيه"  زائد  "العثمانيه جزء من الناتو"   ماذا يساوي ؟؟؟  سيقول لك هذا الطفل ذو الخمس سنوات أن حماس جزء من الناتو فكيف تدخلها الى قلاعك أيها العقل العربي ؟؟؟ الصهيوني عندما اجتاح لبنان استطاع تهجير عشرات الالاف الفلسطينين من لبنان لكنه دفع الثمن الالاف من جنوده  لكن سفهاء حماس الماسونيين  طردوا مئات الالاف من أهلهم الفلسطينين في مخيمات سوريا بدون  قطرة دم صهيونيه واحده , هل هناك أحقر من هذا العميل الذي تسميه أنت مقاوم  ؟؟؟؟؟ أيها العقل العربي افهم , الذي صنع  حماس هو الماسوني العثماني  من أجل تبيض صفحة الاخوان الماسونيين ودمغها بالمقاومه و الجهاد المقدس وهكذا يعود العثماني الماسوني ليمتطي ظهورنا من خلال الاخوان المتأسلمين أي بالمختصر المفيد اذا كنت تريد أن تنجب طفلا فأنت بحاجه الى أداة فعاله , و حماس هي هذه الاداة كي يعود العثماني الى داراك و يغتصب نسائك و يهتك عرضك , هل فهمت أيها العقل العربي !!!! و ما زال الالاف يرفعون الاعلام  لهولاء الماسونيين , هل هناك غباء أكثر من هذا و هل نستحق الحياة  ؟؟؟؟  من الذي أراد الغاء المقاومات الوطنيه  ؟؟؟ نحن في ثمانينيات القرن الماضي عندما اجتاح الكيان السرطاني لبنان قاتلنا و قاومنا و استبسلنا و استشهد منا المئات حتى نفذ الرصاص من مخازن سلاحنا و حاربنا بالسلاح الابيض و حتى بأجسادنا , نحن لم نتخاذل و لم نساوم  !!!  ولو كنا تخاذلنا لفهمت مقاصدك من ايجاد مقاومات  بديله , لكن نحن لم نتخاذل , فلماذا أردت الغاء المقاومات الوطنيه الجامعة ؟؟؟ و لحساب من ؟؟؟ المقاومه الوطنيه هي مقاومه جامعة  و لا يحكمها الا  ضمير الوطن و ليس الفتوى و اللحى  لكنك أيها العقل العربي تخشى ضمير المقاوم الوطني , و تخشى ضمير الوطن  و هذه هي نتائج أفعالك  أمام عيونك , حماسك تنهش بك و تنهش في هذا الوطن .

أين هم حلفاؤنا من دمائنا ؟؟؟  هذه حرب عالميه و كونية و خنازير الماسونيه العالميه لم تترك جرثومه على وجه الارض الا و أتت بها كي تدمر الهلال الخصيب و في الحروب العالميه  لا تقدم فقط لحليفك الرصاص و الكلام ,  و توزع تهديدات هنا وهناك  ثم تصافح و تبتسم  لمن يقتل أبناء حليفك , لان الدماء التي تسيل في كل مكان , ليست دماء روس ولا دماء صينيين و لا دماء ايرانيين أنها دماء الهلاليين , فقط دماء الهلاليين .ان كنت تريد الخلاص أيها السوري انهض , ان كنت تريد النصر انهض , ان كنت تريد الحياة يا ابن الهلال انهض و احمل سلاحك , دافع عن أرضك و عن عرضك لا تنتظر حلفائك ولا تنتظر النصر من السماء لانك أن لم تكن أنت  يد السماء , فالسماء لن تنصرك , و أن لم تكن رجل الله على الارض , فالله لن ينصرك ,  كن رجل الله على الارض , عندها ستجد ملائكة  الله بين ذراعيك و سينصرك و ستنتصر و سينتصر بك . المقاهي و غرف النوم لن تهديك نصر و لن تجعل منك رجلا  , تخاف منه و تحترمه الامم , انهض أيها السوري و احمل سلاحك أو ضمد جريح أعمالك  أو احمل الزاد لمن يدافع عنك و يدفع ثمن أخطائك .أنت اليوم على مفترق طرق وعلي  ان تختار أما أن تكون عبد  ذليل للامم أو سيد لأمة و ما أجملها من أمة , عليك أن تختار , و عليك أيضا أن تسأل نفسك , هل أنا أستحق الحياة ؟؟؟

سوط الكلمات هذا , مؤلم جدا فمنك المعذرة , لكن جياد نارام البريه , لاتخشى الصيادين و البنادق والرصاص , بل هي من ستجعل من صدى صوت الرصاص لغة مصفحه , تحارب بها الرصاص نفسه , و الصيادين و بنادق و بيادق الصيادين و الامم  التي تقف خلفها ,  زهرة الاحلام لم يعد لديها حلم يواسي جراحك , لم يعد في جعبتها الا جدران من الكوابيس , فحطم جدران صمتك في  ضجيج ساحات القتال , انهض  تطوع في جيشك  و أحمي أرضك و عرضك ,  لا تخف من الموت , فالموت سيزورنا لا محالة , هذه هي سنة الله , فأما أن تموت و أنت جالس في المقاهي كالجبناء  و أما أن تستشهد واقفا على قدميك كالرجال تدافع عن وطنك , و هل هناك أجمل و أطهر من الرجال التي تموت واقفة على أقدامها و أخمص الحديد بين ذراعيها . العراق يذبح , سوريه تذبح , لبنان يذبح , فلسطين تذبح و الاردن أيضا يذبح . انهض  لب النداء, لا تخن نداء وطنك لان الخائن وان كان له مأوى أو حتى ان  كان له سماء , فهو ليس سوى حبة حقد وكراهيه و ليس حبة مطر , فحبات الخيانه لها مزبلة التاريخ فقط  , فمن المزابل أتت و للمزابل ستعود و أنت من ستسحقها  بأقدامك . انهض و أحمل سلاحك , ولا تنظر الى المآذن التي تتعارك فهذا صراع أمم  يريد  دمك وقودا كي ينتصر به , هذا ليس صراعك , فأحمل سلاحك ودافع عن وطنك وعن هلالك .

بين أزقة الكلمات , أنت فقط أيها السوري من يستطيع تغير المعادلات على الارض , أنت فقط ان شئت  تستطيع  أن تنهي هذه الحرب العالميه الحاقدة ببضعة أسابيع , اكتب على صفحات تاريخ وجودك أنك أهل للحياة و اكتب أيضا , " أنا أدافع عن وطني , اذا أنا أستحق الحياة

غير مصرح بإدلاء التعليقات

send-article

مقــالات

عمالة وأكاذيب البعث -- 12 --

mohseen
نعلم حقيقة أن أي تجمع عشوائي أو مؤتلِف لايخلو مِن منحرفين عنه أوvخارج السلوك القويم له ومشكلته الأنكشاف وخطورتها تأتي…

الحلفي قاد انقلابا على الحزب الشيوعي ويتهم منافسيه…

1380846 580042378719502 1965640798 n
ما قاله عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي عن الانفجار امام مقر الحزب، أكثر تفجيراً من الانفجار نفسه.(1) قال ان "الخروقات…

1.5مليون عراقي فقدوا حياتهم 

ماذا فعلت الامم المتحده ومنظماتها 

ماذا فعلت منظمات حقوق الانسان 

مجموعه من الكذابين تجار الكلمه 

والدم لاغراض سياسيه ....نحن 

نحتقركم 

 

بلا رتوش

أحد تنابل ال سعود.... العريفي

10441041 10203840062036190 845298716187010182 n
الى متى تبقى الشعوب العربيه تساق الى المذبح ؟ أين المثقفين ؟ أين الاحزاب اليساريه ؟ يا حيف !!!!

إستفتـــاء!

الموضوع: هل تعتقد أن مشروع القانون الجعفري يعمق الانقسام المذهبي والمجتمعي في العراق ؟

نعم - 86.7%
لا - 13.3%

من مكتبة الفيديو

أحدث التعليقات