للكاتب رأي

مرور مئة عام على ميلاد الزعيم الوطني عبد الكريم قاسم

الكاتب: قحطان نوري التاريخ: 28 مارس 2014.

602065لو اطلعناعلى تاريخ العراق السياسي والحكومات التي ساهمت في حكم العراق نجد انه لم يحكم العراق حاكم بوطنية وشعبية ونبل واخلاص الزعيم عبد الكريم قاسم . لقد تبلورت وتجذرت وطنيته بعد عام 1948 عندما ساهم في معارك تحرير فلسطين وشاهد الوضع الماساوي للشعب الفلسطيني وما قامت به كل من بريطانيا وامريكا بحشد المتطلبات العسكريه والماديه للصهاينه ومشاركة بعض الضباط بالتخطيط وتدريب العصابات الصهيونيه . لقد شارك الزعيم عبد الكريم قاسم في تلك الحرب حيث كان قائدا لاحد الافواج العسكريه وابلى في المعارك الاقتحاميه وحرر بعض المناطق العسكريه المحتله ,الا ان حكام وملوك الدول العربيه وقفت متفرجه واصطفت الى جانب بريطانيا وامريكا ووافقت على فخ الهدنه الذي ساعد اسرائيل ,وقد انطلق الانكليز والامريكان من وعد بلفور وزير بريطانيا السابق الذي وعد اليهود بانشاء وطن قومي واجبرت بريطانيا وامريكا حكام العرب من الرضوخ للهدنه المزيفه, وعلى ضوئه تم تاسيس دولة اسرائيل وتم وقف القتال واعترفت الدول الاوربيه وامريكا بحكومة اسرائيل ,لقد الهب وفجر هذا الاجراء جميع الضباط الوطنيين وهكذا بدات رحلة النضال الوطني في العراق بتاسيس حركة او منظمة الضباط الاحرار . لقد ساهم الكثير من الضباط القومين في ثورة الرابع عشر من تموز عام 1958 الا انهم تنكروا للدور القيادي للزعيم عبد الكريم قاسم مبرزين عبد السلام عارف الذي دخل العاصمه بغداد فجر الرابع عشر من نموز ,مؤكدين ان الزعيم عبد الكريم كان متقصد دخول بغداد متاخرا ولفقو اتهمات ضد الزعيم فيما اذا فشلت الثوره يتنصل من الحركه , بالرغم من ان الزعيم عبد الكريم قاسم فرض عبد السلام عارف على اللجنه العليا لحركة الضباط الاحرار بالرغم من ان الكثير من اعضاء اللجنه العليا لم  يستسيغوا العمليه بسبب تصرفات عبد السلام غير المتزنه , كما ان زمره من الضباط القومين وبضمنهم مدنين ذو علاقه بمصر عبد الناصر الذي تامر على ثورة تموز منذ البدايه – كان هددف الضباط القومين تشويه الدور البطولي لقائد الثوره .بالحقيقه ان الشهيد عبد الكريم قاسم يعيش في قلوب وضمائر العراقين الوطنين لانه قاد ثوره ضد الفساد والتخلف وساهم في بناء صرح العراق وسوف تضل الاجيال القادمه تتذكربفخر واعتزاز دور الزعيم الوطني والمنجزات في البناء والاعمار رغم قصر فترة حكمه حيث ساد العدل والرخاء وانحسرت الجرائم  .كما ان الشهيد عبد الكريم لم يكن طامعا بمغانم شخصيه كما نرى اليوم ما تقوم به الاحزاب الطائفيه وحكومة المحاصصه من نهب وفساد ولصوصيه واهدار اموال الشعب.

غير مصرح بإدلاء التعليقات

send-article

مقــالات

الانتخابات البرلمانية.. موقفنا الراهن

we
قد يتبادر إلى الذهن أن رفضنا المشاركة في الانتخابات التي تُجرى كلّ أربع سنوات في العراق، يأتي من تشددٍ في موقفنا…

الشهيد الخالد سلام عادل في ذاكرة العراق

Ar-Radi
تصدر في بغداد شهريا مجلة بعنوان ( أوراق من ذاكرة العراق ) يحررها الصحفي والاعلامي شامل عبد القادر، يتناول كل عدد منها…

1.5مليون عراقي فقدوا حياتهم 

ماذا فعلت الامم المتحده ومنظماتها 

ماذا فعلت منظمات حقوق الانسان 

مجموعه من الكذابين تجار الكلمه 

والدم لاغراض سياسيه ....نحن 

نحتقركم 

 

بلا رتوش

أحد تنابل ال سعود.... العريفي

10441041 10203840062036190 845298716187010182 n
الى متى تبقى الشعوب العربيه تساق الى المذبح ؟ أين المثقفين ؟ أين الاحزاب اليساريه ؟ يا حيف !!!!

إستفتـــاء!

الموضوع: هل تعتقد أن مشروع القانون الجعفري يعمق الانقسام المذهبي والمجتمعي في العراق ؟

نعم - 86.7%
لا - 13.3%

من مكتبة الفيديو

أحدث التعليقات