للكاتب رأي

علاوي وماسترياني!!

الكاتب: محمد ضياء عيسى العقابي التاريخ: 18 مارس 2014.

IRAQ-1-articleLargeمن أفلام خمسينات القرن الماضي الظريفة كان فلماً لواحد من أبرز ممثلي أوربا وهو الممثل الإيطالي القدير مارسيلو ماسترياني. لعب ماسترياني دور الفتى المولع بالمغامرات الغرامية. كان يبتدع أنواع الطرق، بضمنها البهلوانيات والتحايل، ليصل إلى حبيبته وهي تسكن في الطابق الثالث ولا يستطيع الدخول من باب العمارة. أدمن على هذه المغامرات.

تزوج الفتى المغامر. مرت الأيام والأسابيع والأشهر القليلة حتى دب الملل إلى حياته الزوجية الرتيبة الخالية من المغامرات والتشويق. لم يكن يريد أن يخل بقسم الزواج ويزيغ ببصره يسرة ويمنة. حتى ملَّ تماماً.

أخيراً إبتدع السبيل إلى كسر الملل إذ راح يتسلق العمارة التي يسكن فيها بالطريقة القديمة (أي بالتشلبه) ويدخل شقته لا من بابها بل من شباكها كما كان يفعل أيام عزوبته ومطارداته الحبيبات.

يوم الأربعاء 12/3/2014 إنعقد مؤتمر مكافحة الإرهاب في بغداد بحضور (35) دولة من العيار الثقيل و(40) متخصصاً عالمياً.

لم يكن السيدان أسامة النجيفي، رئيس مجلس النواب وزعيم كتلة متحدون، والدكتور أياد علاوي، النائب وزعيم إحدى الكتل السياسية ورئيس وزراء سابق ورئيس وزراء ينتظر بغير صبر، لم يكونا حاضرين.

قلت لنفسي ربما إن السيد النجيفي كان مشغولاً بمحاولة التوصل إلى حل سلمي مع داعش وأخواتها بعد فشل أمريكا وروسيا والعراق والعالم في التوصل إلى حلول مقبولة معها!

أما الدكتور أياد فقلتُ لنفسي ربما لم يحضر لأن الرجل أراد أن يتعاطف مع السعودية عرفاناً بجميلها حيث زودته بمواقع الإرهابيين في صحراء الأنبار عندما أصبح، بالتعيين، رئيساً للوزراء عام 2004(1).

ولكن زادت حيرتي لما تذكرت أن الدكتور أياد هو نائب في مجلس النواب العراقي ولم يحضر إلا لمرات معدودة.

تعمقتُ ولاحظت ... أن التي حضرها هي جلسات  فيها بعض التشويق والمغامرة وليست كباقي الجلسات.

إذاً لابد من مراجعةُ سيرة الدكتور والعراق منذ قبل سقوط النظام لعلي أستدل على مفتاح السر.

تذكرتُ أن الدكتور أياد كان يعمل مع (13) جهاز إستخباراتي عالمي من أجل تحرير العراق من حكم صدام وليس من حكم البعث(2). وهذا العمل بطبيعة الحال يتطلب المغامرة وفيه جرع من التشويق.

هنا تذكرتُ ماسترياني ومفتاح السر. إنها الرتابة والملل مقابل المغامرة والتشويق.

ولكننا فهمنا الرتابة والملل اللتين أصابتا الدكتور أياد بعد إعتماد الدستور وإجراء ثلاثة جولات من الإنتخابات البرلمانية وفشله فيها وتضاءَلَ أملُه حتى تلاشى تماماً بعد ظهور كتلة "متحدون للإصلاح" وهي كتلة "طائفية مرصرصة" إختطفت منه صدق التمثيل المباشر الأعمق للطائفيين الطغمويين(3) دون لف أو دوران وإدعاءات فارغة بمشروع وطني، فأين المغامرة والتشويق؟

وجدتها ... نعم وجدتها!!

آه لو رأيتم كيف كان الدكتور اياد متلذذاً ومزهواً وهو يسرد للإعلامي السيد سعدون محسن ضمد في برنامج "حوار خاص" (فضاية الحرة – عراق) قبل أشهر - يسرد جلوسه في إجتماعات عالية المستوى في أوربا ينظمها الحلف الأطلسي لا نقرأ عنها شيئاً في الإعلام العالمي، ناهيك عن معرفة الحكومة العراقية بها أساساً، بسبب التكتم المطلق عليها حيث تناقش فيها مواضيع خطيرة من العيار الثقيل كمسألة جدوى شن حرب على إيران من عدمه، حسب سرده هو(4).

يبدو أن ماسترياني لم يكن الوحيد الذي أصابه الملل فنشدَ المغامرة إذ شاطره الدكتور أياد أيضاً لذا فلم يحضر مؤتمر مكافحة الإرهاب في بغداد لعدم توفر عنصر التشويق فيه كما هو الحال مع مجلس النواب منذ أربع سنوات!!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1): طالما يردد الدكتور اياد بأن السعودية هي التي تكافح الإرهاب وتريد التعاون مع العراق إذ زودته بمواقع للإرهابيين في صحراء الرمادي يوم عين رئيساً للوزراء.

سمعته لأكثر من مرة يردد هذه المقولة في فضائية (الحرة – عراق) ويتسائل فيما بعد: ما الذي حصل بعدي لتتوتر الأمور؟

يفوت السيد أياد أن السعودية ذكية وتعرف أن اياد غير منتخب فهو لا يخيفها  ويمكن إحتواؤه ونوري منتخب فهو الكابوس المرعب !!!

(2): كان الدكتور اياد علاوي متحالفاً مع مؤسستي وزارة الخارجية ووكالة الإستخبارات المركزية (ٍسي.آي.أي.) اللتين ناصبتا المعارضة العراقية الممثلة بالمؤتمر الوطني، برئاسة الدكتور أحمد الجلبي، العداء. طالبت هتان المؤسستان بإبقاء كل شيء على ما هو عليه مع تبديل الوزير وأربعة من المقربين منه في كل وزارة فقط.

أفشلت المعارضة هذا التوجه وصرح الدكتور الجلبي في حينه قائلاً: "قولوا إنكم تريدون إدارة حزب البعث بدلاً من صدام!!؟"

(3): للإطلاع على "مفاتيح فهم وترقية الوضع العراقي"  بمفرداته :  "النظم الطغموية حكمتْ العراق منذ تأسيسه" و "الطائفية" و "الوطنية" راجع أحد الروابط التالية رجاءً:
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=298995
http://www.baghdadtimes.net/Arabic/?sid=96305
http://www.qanon302.net/news/news.php?action=view&id=14181

(4): يبدو أن قراراً حاسماً بشن الحرب على إيران لم يتخذ في ذلك الوقت، بدلالة عدم وقوعها؛ لكن تصريح الدكتور علاوي في منتصف عام 2011 من أنه "سيحارب إيران .... سلمياً" يشير إلى أن التحضيرات كانت تجرى في الخفاء.

كما إن الوضع السوري حتماً قد أشبع بحثاً وربما على أساسه أطلق الدكتور علاوي دعوته الشهيرة بفرض "حضر جوي على سوريا" ما دعاني إلى كتابة مقال رداً عليه بتأريخ 11/9/2013. 

غير مصرح بإدلاء التعليقات

send-article

مقــالات

عمالة وأكاذيب البعث -- 12 --

mohseen
نعلم حقيقة أن أي تجمع عشوائي أو مؤتلِف لايخلو مِن منحرفين عنه أوvخارج السلوك القويم له ومشكلته الأنكشاف وخطورتها تأتي…

الحلفي قاد انقلابا على الحزب الشيوعي ويتهم منافسيه…

1380846 580042378719502 1965640798 n
ما قاله عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي عن الانفجار امام مقر الحزب، أكثر تفجيراً من الانفجار نفسه.(1) قال ان "الخروقات…

1.5مليون عراقي فقدوا حياتهم 

ماذا فعلت الامم المتحده ومنظماتها 

ماذا فعلت منظمات حقوق الانسان 

مجموعه من الكذابين تجار الكلمه 

والدم لاغراض سياسيه ....نحن 

نحتقركم 

 

بلا رتوش

أحد تنابل ال سعود.... العريفي

10441041 10203840062036190 845298716187010182 n
الى متى تبقى الشعوب العربيه تساق الى المذبح ؟ أين المثقفين ؟ أين الاحزاب اليساريه ؟ يا حيف !!!!

إستفتـــاء!

الموضوع: هل تعتقد أن مشروع القانون الجعفري يعمق الانقسام المذهبي والمجتمعي في العراق ؟

نعم - 86.7%
لا - 13.3%

من مكتبة الفيديو

أحدث التعليقات